ضغوط على حكومة ميركل على خلفية فضيحة شركة وايركارد

تواجه الحكومة الألمانية اتهامات خطيرة قد تؤدي لتشكيل لجنة برلمانية لتقصي الحقائق، بعد ظهور إشارات عن معرفة مسبقة لوزير المالية بقيام شركة وايركارد المفلسة بتسجيل حجوزات وهمية في موازنتها. لكن ماذا بشأن المستشارة ميركل؟